تسجيل الدخول
آخر الأخبار
معالي رئيس ديوان المراقبة العامة يرعى إنطلاق مشروع  منظومة الرقابة الإلكترونية (شامل) للربط الآلي مع الجهات الحكومية
الثلاثاء - 14 ربيع الأول - 1438 هـ
معالي رئيس ديوان المراقبة العامة يرعى إنطلاق مشروع منظومة الرقابة الإلكترونية (شامل) للربط الآلي مع الجهات الحكومية

إنفاذاً لتوجيهات مقام خادم الحرمين الشريفين (حفظه الله) بالأمر السامي التعميمي رقم (921) وتاريخ 5/1/1438ه، لكافة الجهات الحكومية بالإسـراع في تبني إستخدام أنظمة الحاسب الآلي في جميع العمليات المالية والمحاسبية، وإعداد الحسابات والبيانات المالية إلكترونياً وتقديمها للمراجعة من قبل ديوان المراقبة العامة، تمشياً مع مقتضى الفقرة (3) من قرار مجلس الوزراء رقم (235) وتاريخ 20/8/1425هـ، خلال مدة لا تتجـاوز (سنتين)، وذلك من تاريخ صدور الأمر السامي المشار إليه. 

       دشن معــــالي الدكتور/ حســـام بن عبدالمحسن العنقـــري، رئيس ديـوان المراقـــبة العامة صباح اليوم الثلاثاء 14/3/1438هـ وبحضور كبار المسؤولين بالديوان، مشروع منظومة الرقابة الإلكترونية (شــــــــامل) للربـــط الآلي بين الديـــــوان والجهات الحكومية المشمولة بالرقابة.

ويــأتي إطــــــلاق هذا المشروع الوطـــــني الهــام تنفيذاً للتوجيهات الكريمة، وإستجابةً لقــــرار مجلس الوزراء رقم (40) وتاريخ 27/2/1427ه‍، بالموافقة على ضوابط تطبيق التعاملات الإلكترونية الحكومية ، حيث نصت الفقرة (5) من هذه الضوابط بأن " على كل جهة حكومية القيام بإدارة قواعد المعلومات والبيانات التابعة لها ، وإتاحة البيانات المشتركة منها إلكترونياً للجهات الحكومية الأخـرى المستفيدة لتمكين تكامـل البيانات بين الأجهزة الحكومية.."، وكذلك تنفيذاً لما أكد عليه الأمر السامي التعميمي رقم (4799/م ب) وتاريخ 28/5/1430ه‍ ، القاضي في الفقرة (1) منه بأن " على الجهات الحكومية الإسراع في الإرتباط آلياً مع ديوان المراقبة العامة ليتم تبادل البيانات آلياً ".

       وبناءً على ذلك فقد حرص الديوان على تهيئة البيئة الحاسوبية المناسبة لاستقبال ومعالجة المعلومات والبيانات والوثائق الإلكترونية الواردة من الجهات المشمولة برقابته، وقام بإعداد دليل إرشادي لمتطلبات الربط الآلي مع الديوان بالتنسيق مع برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية (يسر).

       وتعمل منظومة الرقابة الإلكترونية (شامل) على تبادل البيانات آلياً بين الديوان وكافة الجهات المشمولة برقابته من خلال بيئة آلية تفاعلية سريعة وآمنة لتبادل البيانات والمعلومات التي تتطلبها عمليات المراجعة والتدقيق في الديوان، والإستفادة من هذه المنظومة في تبليغ نتائج المراجعة لتلك الجهات وتلقي الردود عليها آلياً عبر الشبكة الحكومية الآمنة (GSN).

تجدر الإشارة الى أن التدشين شهد استكمال الربط الآلي مع عددٍ من الجهات الحكومية شملت: هيئة السياحة والتراث الوطني، والمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، ومعهد الإدارة العامة، ووزارة الإقتصاد والتخطيط، ووزارة الإتصالات وتقنية المعلومات، ووزارة المالية (وحدة المصروفات).